أسفرت انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفي لعام 2021 عن نجاح 6 مرشحين وهم “محمد خراجة وحسين الزناتي وإبراهيم أبو كيلة”  بمقاعد العضوية فوق السن، و”أيمن ع المجيد، دعاء النجار، محمد سعد عبد الحفيظ”  بمقاعد العضوية تحت السن.

وجاء تشكيل المجلس الجديد بأغلبية أعضاء المجلس القديم، حيث صعدت  الصحفية دعاء النجار كعضوة مجلس تحت السن بدلا من عمرو بدر ( رئيس لجنة الحريات)، وكذلك صعد الصحفي إبراهيم أبو كيلة بدلا من الصحفي جمال عبد الرحيم كعضو مجلس فوق السن. فيما احتفظ ضياء رشوان بمقعد النقيب للدورة الثانية على التوالي. على الرغم من استمراره في الجمع بين منصب النقيب وبين منصبه كرئيس الهيئة العامة للاستعلامات التابعة لرئاسة الجمهورية، وعضو الهيئة الوطنية للصحافة وهو ما يتنافى مع قرارات الجمعية العمومية التي انعقدت عام 2019.

وتميز تشكيل المجلس الجديد بوجود تمثيل نسائي في مقعد واحد فقط وهي “دعاء النجار” من أصل 7 صحفيات ترشحن على مقعد عضو مجلس نقابة. وجاء هذا التمثيل  بعد غياب دام لــ 3 سنوات، كان أخرها وجود الصحفية حنان فكري في الدورة (2013- 2017).

للاطلاع على التقرير كاملا بصيغة Pdf اضغط هنا